Image

تونس 7 فيفرى 2011 (وات) – عبرت اتصالات فرنسا المشغل الفرنسي للاتصالات الذي يمتلك 49 بالمائة من رأس مال “أورنج” تونس عن الاهتمام الذي توليه لتونس ومصر رغم الأحداث المسجلة أخيرا في البلدين.

وجاء هذا التأكيد على لسان السيد ستيفان ريشارد المدير العام للمجموعة في ندوة صحفية انتظمت مؤخرا في فرنسا ونقلته وكالة الأنباء رويترز.

وأوضح السيد ريشارد أن المجموعة ستواصل التركيز على تطوير علاقات الشراكة في المنطقة لتطوير أنشطتها خاصة على مستوى الإقتناءات .

وتسعى اتصالات فرنسا حسب المصدر نفسه إلى مضاعفة عائداتها المتأتية من البلدان الصاعدة في حدود 2015 مراهنة في ذلك على إفريقيا والشرق الأوسط.

ويذكر أن المشغل الفرنسي حقق سنة 2009 رقم معاملات بقيمة 4ر3 مليار يورو في الأسواق الصاعدة.

ويعد المشغل 50 مليون مشترك ضمن شبكاته في إفريقيا والشرق الأوسط وآسيا.